رئيس الجمهورية يستقبل وزير الخارجية الجزائري

2017/08/09
143 مشاهدة

استقبل سيادة رئيس الجمهورية الدكتور فؤاد معصوم في قصر السلام ببغداد صباح اليوم الاربعاء 9/8/2017 وزير الخارجية الجزائري السيد عبد القادر مساهل، الذي نقل تحيات فخامة الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة إلى الرئيس معصوم.
وفي مستهل اللقاء ثمن سيادة رئيس الجمهورية دور الرئيس بوتفليقة في قيادة الجزائر متمنيا له دوام النجاح والصحة، كما أكد على عمق وتميز العلاقات التي تربط جمهورية العراق والجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، لاسيما في المجالات الصناعية والتجارية والطاقة، مشيرا إلى أهمية تمتينها وتوسيعها على مختلف الصعد.
وأعرب رئيس الجمهورية عن اهتمام العراق بالاستفادة من الخبرات الجزائرية في مجالات مكافحة الارهاب والمصالحة المجتمعية، مؤكدا على ضرورة التنسيق المعلوماتي بين البلدين.
كما شدد سيادته على لزوم توسيع التعاون المشترك في قطاعي النفط والغاز والاستفادة من الخبرات الجزائرية في هذا المضمار، فضلا عن التنسيق بين الطرفين داخل منظمة الدول المنتجة للنفط (أوبك) فيما يخص اسعار النفط كونها موارد رئيسية للدخل في كلا البلدين.
كما أبدى الرئيس معصوم رغبة العراق إلى تفعيل عمل اللجنة العليا المشتركة بين البلدين التي من شأنها زيادة حجم التعاون، وتطلع العراق إلى فتح آفاق جديدة من العلاقات من خلال توسيع التعاون الدبلوماسي وتطوير عمل البعثات الدبلوماسية لكلا البلدين الشقيقين.
وفي جانب آخر من اللقاء أشار رئيس الجمهورية إلى المخاطر المشتركة التي تواجه العراق والجزائر والتي تتمثل بالارهاب العابر للحدود، مؤكدا أهمية التنسيق المشترك والتعاون في مجال مكافحة هذه الآفة الخطيرة، من خلال تفعيل التعاون الاستخباري بين المؤسسات الأمنية في كلا البلدين.
من جانبه قدم وزير الخارجية الجزائري تهانيه بالانتصارات التي حققتها القوات المسلحة العراقية والتي تكللت بتحرير مدينة الموصل، مؤكدا حرص بلاده على الاستمرار في دعم العراق، لاسيما في الحرب التي يخوضها نيابة عن الجميع ضد الارهاب.
كما أشاد السيد مساهل بمستوى العلاقات الثنائية بين العراق والجزائر، داعيا إلى النهوض بها إلى مستويات أعلى لتشمل جميع الميادين وبما يخدم مصالح البلدين الشقيقين.


Presedent

أخبار ذات صلة

مختارات

تقويم الفعاليات