الرئيس برهم صالح: يجب نزع فتيل أزمات المنطقة عبر الحوار ومنع التصعيد، والعراق عنصر لا غنى عنه للاستقرار الإقليمي

2021/12/23

استقبل رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح، اليوم الخميس 23 كانون الأول 2021 في قصر بغداد، وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو.

وتم خلال اللقاء التأكيد على العلاقات الوثيقة التي تجمع البلدين، والسعي المشترك لتعزيزها في مختلف المجالات، والتعاون الثنائي المشترك في مواجهة مختلف التحديات، لا سيما المتعلقة بمكافحة الإرهاب والتطرف، وتعزيز العلاقات الاقتصادية والثقافية، ومواجهة التداعيات الخطيرة للتغيّر المناخي وحماية البيئة.

وأكّد الرئيس برهم صالح على عمق العلاقات العراقية الإيطالية، مشيداً بدور إيطاليا المساند لقوات الأمن العراقية في مكافحة الإرهاب ضمن التحالف الدولي وحلف الناتو، إلى جانب الإسهامات في الجوانب الإنسانية والاجتماعية.

وفي شأن تطورات الأوضاع الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، أكد السيد الرئيس على ضرورة بذل أقصى الجهود من أجل نزع فتيل الأزمات في المنطقة، ودعم مسارات الحوار في حلحلة الخلافات القائمة وتخفيف التوترات والحيلولة دون التصعيد، مشيراً إلى أن سياسة العراق المتوازنة تدعم تثبيت الاستقرار الإقليمي، منوها إلى أن العراق الآمن والمستقر بسيادة كاملة عنصر لا غنى لأمن واستقرار كل المنطقة.

من جانبه أكد الوزير لويجي دي مايو، التزام بلاده في دعم أمن واستقرار العراق وتأكيد سيادته، مشيدا بالجهود التي يبذلها العراق على الساحة الإقليمية من أجل إرساء السلام، لافتا إلى أن الحكومة الإيطالية تسعى لتعزيز العلاقات الثنائية مع العراق في مختلف المجالات.

Presedent