رئيس الجمهورية: الاعتداءات على سنجار مُدانة ويجب وقف التوترات التي تهدد أمن الإيزيديين، والعمل على تنظيم الإدارة وفقاً لإرادة أهلها

2022/06/19

استقبل رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح، اليوم الأحد 19 حزيران 2022 في قصر السلام ببغداد وفداً من أهالي سنجار بحضور رئيس جهاز الأمن الوطني حميد الشطري، لبحث تطورات الأوضاع الأمنية والخدمية والإنسانية في المدينة والعراقيل التي تواجه أهلها.
وأكّد الرئيس برهم صالح، أن سنجار عانت الكثير جراء العنف والإرهاب وواجه أهلها ببسالة شتى المصاعب والمحن، مشدداً على ضرورة رفع معاناة أهل سنجار وتوفير الأجواء اللازمة لعودة النازحين مُعززين مُكرّمين، وأن تعود الحياة الطبيعية إليها.
وشدّد سيادته على أن الاعتداءات التي تعرضت لها سنجار مُدانة ومرفوضة، وأن التوترات الأمنية داخل المدينة التي تهدد أمن واستقرار الإيزيديين غير مقبولة، ويجب العمل عبر سلطات الحكومة الاتحادية والإقليم على التنسيق الجاد لإنهاء هذه المسائل.
وأشار السيد الرئيس، إلى ضرورة تجاوز العراقيل السياسية والإدارية التي تعطّل إنصاف الايزيديين، والعمل على إعمار المدينة وتنظيم الإدارة في سنجار بالاستناد إلى إرادة أهلها، وإبعادها عن الصراعات السياسية.
من جانبهم، قدّم أعضاء الوفد شكرهم وتقديرهم لرئيس الجمهورية، لجهوده التي بذلها ويبذلها في دعم الايزيديين، وإرساء الأمن والاستقرار في سنجار، ودفاعه عن حقوق الضحايا وإنصاف عائلاتهم.

 

Presedent