الرئيس معصوم: تحرير الموصل بات وشيكاً وهزيمة داعش حتمية وحماية المدنيين أولى مهماتنا

2016/10/17

أكد سيادة رئيس الجمهورية الدكتور فؤاد معصوم اليوم الاثنين 17-10-2016 أن تحرير مدينة الموصل وكل الأراضي العراقية من سيطرة داعش الإرهابية بات وشيكاً وهزيمته حتمية، مشدداً على أن حماية المدنيين من سكان المدينة هي المهمة الأساسية الأولى والعاجلة لقواتنا المسلحة ولكل العراقيين.
كما ركز سيادته على ضرورة رص الصف الوطني وراء قواتنا المسلحة مشيداً بالتلاحم المصيري التاريخي الذي أبهر العالم بين كافة تشكيلات القوات العراقية المسلحة من أبطال الجيش والشرطة الاتحادية وقوات البيشمركة والحشد الشعبي والمتطوعين من أبناء الموصل وعموم محافظة نينوى وعشائرها الذين يخوضون ببسالة نادرة وكرجل واحد الفصول الأخيرة من معركة شعبنا المقدسة لتطهير كل شبر من أراضيه من رجس العصابات الإرهابية معتبراً أن انهيار عصابات داعش أصبح حتمياً وقريباً جداً، مشيداً أيضاً بتضامن المجتمع الدولي مع الشعب العراقي في صموده البطولي المشهود بوجه العصابات الإرهابية.
كما شدد الرئيس معصوم على لزوم إعطاء أولوية قصوى لحماية حياة المدنيين من سكان الموصل وضواحيها وتقديم كل أنواع الدعم والتسهيلات لاستقبال ونجدة النازحين من كافة مناطق العمليات، داعياً الأمم المتحدة إلى التعجيل بتقديم أقصى المساعدات لهم ومضاعفتها.

Presedent