الرئيس معصوم ينعى الشيخ حسين الشعلان

2018/08/08
177 مشاهدة

نعى سيادة رئيس الجمهورية الدكتور فؤاد معصوم أمس الثلاثاء 7/8/2018، المغفور له أمير قبيلة خزاعة الشيخ حسين الشعلان الذي انتقل إلى جوار ربه اثر مرض عضال، مشيدا بمواقفه الشجاعة في مقارعة الدكتاتورية البائدة ودوره المتميز في تعزيز الوحدة الوطنية وإشاعة التفاهم والحوار بين كافة العراقيين، وفي ما يلي نص كلمة النعي:

"إلى عائلة المغفور له الشيخ حسين الشعلان الأمير العام لقبيلة خزاعة في العراق المحترمين،
ننعى بأسف وألم عميقين المغفور له الشيخ حسين الشعلان الامير العام لقبيلة خزاعة وعضو مجلس النواب العراقي السابق.
وإذ نفقد برحيل المغفور له الشيخ حسين الشعلان شخصية وطنية كريمة رهنت حياتها من أجل خدمة بلادنا وشعبنا، حسبنا في هذه الخسارة المؤلمة ما خلفه الفقيد الراحل من أثر طيب وذكر نبيل على المستويين الاجتماعي والسياسي كمناضل شجاع في مقارعة الدكتاتورية البائدة إلى جانب دوره المتميز في تعزيز الوحدة الوطنية وإشاعة التفاهم والحوار بين كافة العراقيين لا سيما خلال عمله الحيوي كعضو في مجلس النواب لدورات عدة وفي أصعب الظروف التي مرت بها البلاد.
أحر التعازي والمواساة لعائلة المغفور له الشيخ حسين الشعلان ولكل أبناء قبيلة خزاعة وكل العراقيين  بهذا المصاب المفجع، سائلين الباري عز وجلّ أن يتغمد الفقيد الراحل برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جنانه وأن يلهم أهله وذويه وأفراد قبيلته وكل محبيه الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا إليه راجعون.

فؤاد معصوم
رئيس الجمهورية"
Presedent

أخبار ذات صلة

مختارات

تقويم الفعاليات