رئيس الجمهورية يلتقي الرئيس الإيطالي ويؤكد أن استقرار العراق خطوة حاسمة للقضاء على التطرف

2020/01/25

التقى السيد رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح اليوم السبت 25-1-2020، في روما، نظيره الإيطالي سيرجو ماتاريلا.
وجرى، خلال اللقاء، استعراض الأوضاع الإقليمية والدولية، وآخر التطورات التي تشهدها المنطقة، كما تم التباحث بشأن قرار مجلس النواب العراقي لإنهاء تواجد القوات الاجنبية في العراق، وضرورة دعم استقرار البلد واحترام سيادته وقراره الوطني.
وشدد رئيس الجمهورية على أن تحقيق الأمن  ودعم الاستقرار في البلاد يعد خطوة حاسمة للقضاء على التطرف وإنهاء حالة التوتر والتصعيد الذي قد يضرنا جميعاً، مؤكداً ان علاقات العراق الخارجية ترتكز على تقديم المصالح الوطنية العليا بعيداً عن الإملاءات وسياسة المحاور.
وأشار السيد الرئيس الى أهمية تعزيز العلاقات الثنائية، وتوسيع آفاق التعاون والتبادل التجاري بما يخدم مصالح البلدين، مشيداً بالدور الإيجابي الذي تقدمه إيطاليا في دعمها للعراق بمختلف المجالات لاسيمافي الحرب ضد الإرهاب وتجفيف منابع ومصادر تمويله.
بدوره، أكد الرئيس الإيطالي دعم بلاده لسيادة و استقرار العراق، مجدداً الحرص على مضاعفة الجهود الدولية لتحقيق السلام ومنع التوتر في المنطقة.
وغادر رئيس الجمهورية إيطاليا عائداً الى البلاد بعد اختتام زيارته القصيرة  التي التقى خلالها قداسة البابا وكبار المسؤولين الإيطاليين.


Presedent

أخبار ذات صلة

مختارات

تقويم الفعاليات